إتحاد المدونين الأمازيغ

عن إتحاد المدونين الأمازيغ

حرر بتاريخ 24 ـ 05 ـ 2008

مدونة المناضل المدون الأمازيغي أكديم

يتضامن مع مدونة : أزروك أمازيغ

نظرا لتزايد الهجمات العروبية المخنقة لحرية التعبير و للأصوات المعبرة عن الرأي المخالف، حيث تتعرض مجموعة من المدونات الأمازيغية لحملات من الرقابة العروبية و تدخلها في حذف مقالات و بيانات و ردود و تعاليق ترى أنها تخالف توجهاتها العروبية.

وهي تصرفات لاتمت بصلة بالأعراف المتعلقة بالإعلام الإلكتروني الذي يتخلص من القيود المفروضة من طرف الأنظمة السياسية الدكتاتورية والأنظمة الفكرية الرافضة للديمقراطية و لحرية الصحافة و التعبير.

بهذه المناسبة، تعرضت مدونة أكديم لهجمة شرسة من طرف شركة جيران العروبية لإستضافة المواقع والمدونات ، منبهة صاحب المدونة إلى حذف مقالات و أفكار ترى أنها لا تخدم توجهها العروبي القومي الأحادي. لكن في الأصل نجد أنها مقالات منشورة بشكل واسع في عدد كبير من المدونات و المواقع الأمازيغية على الإنترنيت ، وهي مقالات تدافع عن الفكر الحر و قيم الإختلاف والتعددية اللغوية والثقافية وتدعو إلى التسامح الديني بين الشعوب والقوميات وتعمل على نبذ العنصرية بين الإنسانية.

لذا ، فإننا في إتحاد المدونين الأمازيغ في الإنترنيت ، نعلن للرأي العام ما يلي :

1 ـ تضامنا مع مدونة أكديم ، وما تتعرض له من مضايقات عروبية لاتخدم أبدا الفكر المتحرر و الحر.

2 ـ دعوتنا جميع القوى الأمازيغية و المختصون في تقنيات الإنترنيت للعمل على بناء مجمع إلكتروني لإنشاء وإستضافة المدونات والمواقع الأمازيغية.

3 ـ دعوتنا جميع القوى المؤمنة بحرية التفكير والتعبير إلى التضامن مع مدونة أكديم ، (التضامن يتم مباشرة عبر فضاء الردود أسفله).